جامعة الرازي تشارك في الورشة المنتجة بمجلس الاعتماد الاكاديمي لتفعيل مراكز ووحدات الجودة في الجامعات اليمنية

 

بدأت اليوم السبت ورشة عمل حول تفعيل مراكز ووحدات الجودة في الجامعات اليمنية الحكومية والأهلية، ينظمها مجلس الاعتماد الأكاديمي وضمان الجودة بالشراكة مع جامعة دار السلام الدولية للعلوم والتكنولوجيا. ويدرب فيها د/ تركي القباني نائب رئيس جامعة الرازي للشئون الأكاديمية مدير مركز الجودة بالجامعة

تهدف الورشة على مدى يومين بمشاركة واسعة من مسئولي مراكز ووحدات الجودة بالجامعات اليمنية الحكومية والأهلية، تفعيل مراكز ووحدات الجودة من خلال ممارسة منهجية التخطيط الاستراتيجي المرتكز على النتائج،

وفي الورشة اعتبر وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين علي حازب، تفعيل مراكز ووحدات الجودة في الجامعات اليمنية نواة أساسية للعمل الأكاديمي وتحسين مستوى الأداء لا سيما وان الجامعات اليمنية تتطلع الى المنافسة مع نظيراتها على المستوى العربي والدولي،
مؤكداً أن الوزارة ستعمل بكل ما من شأنه تطبيق مخرجات الورشة على مستوى كل جامعة سعيا منها لمواكبة متطلبات الاعتماد الاكاديمي وتطبيق معاييره.

ولفت الوزير حازب إلى أن مراكز الجودة ستكون معنية بمعالجة الجوانب العلمية والأكاديمية .. مؤكداً عزم الوزارة على تصنيف الجامعات اليمنية وفقاً لمعايير محددة، وفتح المجال أمام الجامعات للتنافس في الجودة والأداء والمخرجات النوعية التي تلبي احتياجات سوق العمل.

من جانبه استعرض رئيس مجلس الاعتماد الأكاديمي الاستاذ الدكتور علي الكاف محاور الورشة التي تأتي ضمن خطة الإدارة العامة لضمان الجودة والتدريب بمجلس الاعتماد الأكاديمي الهادفة تفعيل دور المجلس في النهوض بمؤسسات التعليم العالي الحكومية والأهلية.

في حين استعرض الدكتور/ تركي القباني منهجية اعداد نظام الجودة الداخلي والذي يعد الضامن الحقيقي والموجه لمسار الجودة بطريقها الصحيح، فيما اعقب الاستاذ الدكتور أحمد شمسان نماذج عن أنظمة الجودة محلياً وعربياً ودولياً وإمكانية الاستفادة منها، متطرقا لمحتوى انظمة الجودة لمعايير الاعتماد وادلتها الاجرائية.

فيما أشار رئيس جامعة دار السلام الدولية للعلوم والتكنولوجيا- الممول للورشة- الدكتور كريم زغير اسيود إلى أهمية دور مجلس الاعتماد الأكاديمي في تفعيل مراكز ووحدات التطوير الأكاديمي وضمان الجودة في الجامعات اليمنية الحكومية والأهلية للإسهام في تحسين مستوى الأداء.
بدوره استعرض مدير عام ضمان الجودة والتدريب بمجلس الاعتماد الأكاديمي الدكتور نعمان فيروز، برنامج الورشة وأهدافها ومنهجيها العلمية، وأهمية دور التخطيط الاستراتيجي المرتكز على النتائج، وان هذه الورشة جاءت نتيجة لتحيل ومسح لواقع مراكز ووحدات الجودة في الجامعات والتي هي بامس الحاجة الى المسميات واللوائح والمعايير والادلة التي تتواءم والدور المناط بها في تحسين الاداء بكل صوره والرقي بالجامعات كما هو مخطط له.
حضر الورشة نائب الوزير الدكتور/ علي شرف الدين، ووكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للشئون التعليمية الدكتور/ غالب القانص، و نائب رئيس مجلس الاعتماد الأكاديمي الاستاذ الدكتور/ فضل باعلوي والدكتور/ صادق الشراجي وكيل الوزارة لقطاع البحث العلمي، والدكتور/ عبدالله القدمي وكيل الوزارة لقطاع التخطيط والسياسات، والدكتور/ عبدالكريم الروضي وكيل الوزارة لقطاع البعثات، وبعض من رؤساء الجامعات، وأعضاء المجلس، ومستشارو وزير التعليم العالي، ومدراء العموم واخرون،،