رئيس مجلس امناء جامعة الرازي .امين عام بنك الدواء اليمني يشارك في تدشين حملة الإغاثة الطارئة لمكافحة حمى الضنك والملاريا بمحافظة الحديدة

رئيس مجلس امناء جامعة الرازي .امين عام بنك الدواء اليمني يشارك في تدشين حملة الإغاثة الطارئة لمكافحة حمى الضنك والملاريا بمحافظة الحديدة

شارك د / طارق علي النهمي رئيس مجلس امناء جامعة الرازي امين عام بنك الدواء في تدشين حملة الإغاثة الطارئة لمكافحة حمى الضنك بمحافظة الحديدة التي دشنت اليوم بالعاصمةبحضور رئيس الهيئة العامة للزكاة شمسان ابو نشطان صنعاء و المنتدى الإعلامي التهامي المنفذ للحملة وبالتعاون مع بنك الدواء اليمني ومنظمة يمن آكت وجمعية الحديدة التنموية ومؤسسة رقيه.

وفي التدشين أشاد رئيس الهيئة العامة للزكاة شمسان ابو نشطان بتنفيذ مثل هذه المبادرات التي تجسد مبادئ الرحمة والتكافل الاجتماعي خاصة في ظل الوضع الذي يعيشه اليمن جراء استمرار العدوان والحصار.

واستعرض ما تقوم به الهيئة من انشطه ومشاريع وما حققته من انجازات في هذا الجانب في مختلف المحافظات لاسيما محافظة الحديده, لافتا الى ان الهيئة قدمت دعما بمبلغ 50 مليون ريال لمكافحة حمى الضنك في مرحلة سابقة.

وأكد ابو نشطان استعداد الهيئة تقديم الدعم للحملة بما يسهم في تحقيق أهدافها والتخفيف من معاناة الناس,مشيرا الى حرص الهيئة على تحقيق شراكة متكاملة في كل الأنشطة الخيرية الاجتماعية.

من جانبه اشار مسؤول المنظمات بوزارة الصحة العامة والسكان الدكتور عادل الخالد الى أهمية تنفيذ مثل هذه الأنشطة والمبادرات التي تخفف من معاناة المواطنين خاصة في المرحلة الراهنة التي يمر بها الوطن .

فيما أشار نائب أمناء بنك الدواء الدكتور احمد الشهاري إلى أهمية تضافر وتكاتف جهود القطاع الخاص والعام لمواجهة كارثة حمى الضنك بالحديده, منوها بالمشاريع التي نفذها البنك في مجال الإغاثة والرعاية الصحية بمحافظة الحديده .

بدوره أوضح المدير التنفيذي في بنك الدواء العوامل التي ادت الى تفشي وباء حمى الضنك في الحديده وخاصة مديرية الجراحي ومنها الوضع الاقتصادي والصحي الناتج عن العدوان والحصار.

وذكر ان هذه الحملة تعد الأولى من نوعها الى مديرية الجراحي بمحافظة الحديده بمشاركة واسعة من وزارة الصحة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني وشركات الأدوية.

فيما أعرب رئيس المنتدى الإعلامي التهامي صدام حسن عن شكره وتقديره لتفاعل هيئة الزكاة مع مشروع الحملة التي سيبدأ تنفيذها السبت المقبل وكذلك لجميع الشركاء في الحملة.

ولفت إلى أهمية تضافر جهود الجميع لمواجهة وباء حمى الضنك والملاريا .

كما القيت كلمات من الدكتور محمد المضواحي وممثل جمعية الحديده الدكتور محمد الوشلي ورئيسة منظمة يمن آكت شهد طاهر, أشارت الى أهمية الحملة في المساهمة في إنقاذ أرواح المواطنين في الحديده من حمى الضنك.

وأكدت الكلمات ضرورة التنسيق بين الجهات الرسمية والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لمواجهة حمى الضنك والحد من انتشاره وتكثيف التوعية المجتمعية بهذا الوباء وطرق الوقاية منه .

أخبار الجامعة

آخر الأخبار